وجهة لي دعوه لحضور ملتقى المدونين او ( غبقه رمضانيه )  وتعتبر هذه المشاركه الاولى لي كمدونه  

 

كانت الغبقه مقامه في فندق ريجنسي  الساعه 9:30 مساءا

 

وصلنا الساعه 10 الحضور كان جيد جدا اما بالنسبه للاستقبال كان ممتاز 

 في البدايه حصلنا كمدونين على بطاقه خصم تضم مجموعه من الشركات التجاريه  ( ماقصرتوا ) , اما عن الاجواء فهي اجواء كويتيه جميله جدا من حيث  الاغاني التراثيه القديمه ,, قمنا بختيار طاوله رقم 35 وعلى كل طاوله تقدم مجموعه من الحلويات الكويتيه  ( غريبه , سمسميه , تمر , قروضات اي مكسرات )  ,,   اما عن المشروبات فكان هناك ( فيمتو , قمر دين , بيذان )  يا حلو اليمعه لا صارت كويتيه

 

لاحظتوا ان حتى السيرفس لابسين ملابس كويتيه .. بس الشي الي ماشفتوه

 صج لي قالو الي ماله اول ماله تالي =) بس خوش لبس  

 البدايه كانت موفقه اما الوقت فكان كارثه بالنسبه لي التمس لهم العذر لان التاخير وارد ربما لاسباب فنيه او بسبب تاخر بعض  المدونين ولكن العدد كان كافي لبدء الفعاليه فلما الانتظار .؟ بدأ الملتقى الساعه العاشره و40 دقيقه لكن هل يستحق ذلك الانتظار .؟

على الرغم من التاخير لمده ساعه الا ان الملتقى يستحق الانتظار =) يالله نبلش  

بدت الغبقه  بالسلام الوطني  ,,بعدها بدا الشيخ فهد الكندري بقراءة ايات من القران الكريم ,, اختيار موفق صوت جميل ماشالله 

اما بالنسبه لعريف الحفل فهو المتالق المبتسم المذيع  مشاري المضاحكه ,, متميز دائما في اسلوبه وراقي   جدا في تقديمه

 

مقدمة الملتقى كانت عن اهمية المدونات وتاثيرها على المجتمع القتها منظمة هذا اللقاء ” رهف العنجري” يعطيج العافيه على المجهود الواضح

 

وانتقلنا من الحوار الهادئ الى النشاط والمتعه مع المستشار احمد المطوع رئيس شركة مبادر,, الحوار يدور حول اهمية المدون  ومدى تاثير المدونات على المجتمع,  اعتقد ان مشاركة الجمهور بالحوار يكون عامل جذب ويكسر الحاجز الموجود بين المستمع والمتحدث 

  

بما ان الملتقى مقام للمدونين فتم اختيار مجموعه من المدونين بمختلف المجالات للمشاركه بحلقة نقاش بين المدونين والمذيع الرائع بركات الوقيان  

 نقاش ممتع ومشاركه مميزه من مدون يبلغ من العمر 14 سنه الله يوفقك انشالله    

في نهاية كلامي احب اشكر  كل من نظم او ساهم في انجاح هذا الملتقى والشكر موجه ايضا  للشركات الراعيه  ,, عساكم على القوه 

🙂 

  

 

Advertisements